16/01/2018
مادة إعلانية

الصفحة الرئيسية >> دليلك نيوز >> الجولان في الأخبار

رويترز: الأزمة السورية تثير انقساما في مجدل شمس

بقلم /مايان لابل    16/03/2012بتاريخ :   المصدر:رويترز

كان أصدقاء كميل خاطر يتسللون ليلا ليكتبوا شعارات مناهضة لإسرائيل على جدران قريتهم في مرتفعات الجولان المحتلة لكن الحكومة السورية هي المستهدفة الآن بهذه الكتابات على الجدران.

خاطر (35 عاما) هو واحد من نحو عشرة آلاف درزي يعيشون بقرية مجدل شمس التي هي تقليديا معقل لمؤيدي الرئيس السوري بشار الأسد.

لكن الطلبة الذين يدرسون السينما والإعلام هم بين أعداد متزايدة هناك بدأت تشكك في هذا الولاء التاريخي في ظل الحملة العنيفة التي يشنها الأسد على الانتفاضة الممتدة منذ عام ضد حكمه.
وقسم الصراع القرية التي احتلتها اسرائيل في حرب عام 1967 ومازالت تعتبر نفسها جزءا من سورية.
وقال خاطر وهو يجلس في منزله الذي يرى منه الحدود السورية 'نحن جزء لا يتجزأ من سورية. مرتفعات الجولان جزء لا يتجزأ من سورية. نشعر بانتماء وطني وديني لها.

'لكن يجب أن يحمي النظام السوري ابناءه. بدلا من أن يقتلهم... نتحدث عن هذا طول الوقت في كل مكان بالقرية'.

تحيط بمنزل خاطر جبال تغطيها الثلوج والزهور البرية. لكن اهتمامه يتركز على صور اكثر قبحا يراها على الانترنت والقنوات الفضائية من حمص الى دمشق وغيرها من ساحات المعارك في سورية.
تغطي صفحة خاطر على موقع فيسبوك صور القتلى ورسوم مناهضة للأسد. ويقول 'أريد أن أكون صدى للانتفاضة'.
بل إنه جرب القيام بتحرك ما. وعلاوة على الكتابات على الجدران التي يقوم بها أصدقاؤه فإنهم حاولوا ايضا تنظيم احتجاجات صغيرة مما أثار غضب بعض قطاعات المجتمع الذي يزداد انقساما.

وقال خاطر الذي يعمل حلاقا بجانب دراسته 'بعض الناس اخبروني بأنهم لن يأتوا لحلاقة شعرهم في محلي بسبب آرائي'.
أحد المتضررين من تزايد المشاعر المناهضة للأسد ابن عم خاطر وهو واصف خاطر الطبيب الذي حملت جدران عيادته كتابات الجرافيتي.
ويقول 'فعلوا هذا لأنني مؤيد للنظام (السوري). كتبوا 'تحيا ثورة سورية' محوت كلمة واحدة لتصبح 'تحيا سورية''.

وكانت لقطات من سورية لجثث رجال ونساء واطفال بعضها أيديها موثوقة خلف ظهورها والدماء متناثرة على الجدران حولها تعرض على شاشة التلفزيون العريضة بغرفة الانتظار في عيادة الطبيب.

وعرضت قناة تلفزيونية سورية اللقطات وكتبت على الشاشة إن المذبحة من عمل إرهابيين. وينحي الأسد منذ فترة طويلة باللائمة على 'إرهابيين' مدعومين من الخارج في التحريض على العنف وقيادته.
وقال الطبيب 'هل تصدق فعلا أن النظام سيقتل كل هؤلاء الناس ويبث الصور في نفس اليوم الذي تجتمع فيه الأمم المتحدة لبحث مشكلة الأسد؟ سيكون أحمقا اذا فعل. بم سيعود هذا عليه؟'
وأضاف 'أشعر بأسف وألم فظيع حين أرى تلك الصور (من سورية)' لكنه قال إن الدماء تخضب أيدي القوى الغربية وحلفائها بالمنطقة التي تحاول الإطاحة بالرئيس السوري لتعزيز مصالحها بالشرق الأوسط.
ومضى يقول 'نعلم أن النظام ارتكب أخطاء. لكن الموقف بسيط. بشار وافق على مطالب الشعب. ستجري انتخابات في مايو. يجب ان يأتي التغيير من خلال صناديق الانتخابات السورية.. بالقانون'.

تململت ابنة اخته منار ابو جبل (19 عاما) منزعجة في مقعدها بينما كان الطبيب يتحدث. وقالت في وقت لاحق 'أريد أن يعلم الناس أنه ليس كل من في الجولان مع الأسد'.
وقالت منار إنها بكت حين رأت للمرة الأولى صورا من سورية. وأضافت بينما كانت الصور تبث مرارا وتكرارا 'قال الدكتور إنه لا يفعل هذا سوى أحمق.. الأسد أحمق.. من هذا الذي يقتل شعبه؟' وتابعت قائلة 'أشعر بأنني قليلة الحيلة جدا. ليس هناك ما يمكننا أن نفعله من موقعنا هذا'.

وللكثير من سكان مجدل شمس أقارب في سورية وقد أصبحت الأحداث التي جرت في العام المنصرم موضوعا حساسا. ويخشى البعض في القرية الحديث عنها في وسائل الإعلام خوفا من تعريض أقاربهم للخطر.

وقال فوزي ابو جبل والد منار إنه لا يسأل أقاربه عن العنف لأنه لا يعتقد أن بإمكانهم الحديث عنه بحرية. لكنه شخصيا لا يتورع عن انتقاد الأسد.

وأضاف ابو جبل (60 عاما) 'حين خرجت الحشود الى الشوارع للمطالبة بالحرية والكرامة رد عليها النظام بالنيران. يمكن أن تؤدي وحشيته ورفضه للتغيير الحقيقي الى حرب أهلية او تدخل خارجي وهو الأمر الذي لن يكون في صالح اي طرف'.
ويتذكر حين كانت مرتفعات الجولان تحت الحكم السوري ويقول 'بعد الحرب كنا واثقين من أن الاحتلال الاسرائيلي سينتهي عما قريب'.
وبعد 45 عاما على حرب عام 1967 لايزال واثقا من أن هذا اليوم سيأتي لكن المخاوف تدور حول تأخر هذا اليوم لموعد أبعد في المستقبل.

وضمت اسرائيل الجولان عام 1981 وهي خطوة لم يعترف بها دوليا. وأعطت للدروز هناك الذين يتجاوز عددهم الآن 20 الفا خيار الحصول على جنسيتها. ورفضها معظمهم.

في شوارع مجدل شمس الضيقة تحمل المتاجر والشركات لافتات بالعربية والعبرية. وتسير نساء يرتدين سراويل الجينز الضيقة والأحذية ذات الكعوب العالية بجوار نساء الدروز بأثوابهن السوداء وحجابهن الأبيض.
ويعيش معظم السكان على الزراعة. ودرس كثيرون في جامعات باسرائيل وسورية. وتسمح اسرائيل لبعض سكان مجدل شمس بزيارة سورية التي تعتبرها دولة معادية.
في مدخل أحد مقاهي القرية تنطلق من السماعات ليلا الموسيقى الكوبية وموسيقى الريجي ويتوافد عليها الشبان.

ويقول اياد صفدي (29 عاما) مالك المقهى 'يوميا أسمع أناسا بالحانة يتحدثون عما يحدث في سورية. هذا يؤلمنا ويحزننا جميعا. كل عائلة هنا لها أقارب هناك. هذا يخلق توترا'.

                                                طباعة الصفحة
 
التعليقات المرسلة
  1.

المرسل :  

علي سامي بنوت

بتاريخ :

16/03/2012 10:05:51

التعليق :

نحن نبارك للثوار الاحرار التنسيقيه الجديده التي تدعم ثورتكم المجيده بقيادة القرا وموزع الحلوى على المستوطنين بحرب غزه واقول لكم انتصر الحق وانتصرت سوريا بقيادة بشار الاسد وفشلت ثورتكم المزعومه

  2.

المرسل :  

بقعاثا

بتاريخ :

16/03/2012 10:46:56

التعليق :

لكميل خاطر نقول انت ليس بقوى عظمة لكي نؤيدك انت وغيرك ثورتك عادة على الشعب السوري بالدمار والقتل واستجرار الخارج فثورتكم لم تستطيعوا الامسك بها او تحيدها الى المسار الصحيح الذي يجلب للموطن السوري البسيط العيش الهنيئ بمزيد من الاصلاحات فغير ذلك لا يمكن ان يكون في دولة مثل الجمهورية العربية السورية فانت وامثالك تستطيعون ان تثوروا على اسرائيل لكن لا نسمع منكم غير الشعارات.

  3.

المرسل :  

صلوا عالنبي وحبو بعضكن

بتاريخ :

16/03/2012 11:26:58

التعليق :

يا جماعه , صلوا عالنبي وحبو بعضكن لأنو بالنهايي ما إلكن غير بعضكن , جعجعتكن وسفاهة البعض لا راح تنفع النظام ولا راح تنفع المعارضة , ولكنهاعم تخلق عداوي بين الأهل والقرايب . سوريا المستقبل سوف لن تكون سوريا البارحة. لا يوجد نظام في العالم يستطيع أن يكبت شعب إلى الأبد , خاصة عندما تكون دول عظمى معنية بتطويعه أو إسقاطه . والنظام بسوريا جهز حالو للرحيل , نقلوا الذهب وخزينة الدوله إلى طرطوس , وراح يقيمو دولتهن ويتركوكن لاسرائيل . العثره مش عليكن , العثره على دروز سوريا يلي راح يتركوهن للأخوان المسلمين يتمقطعو فيهن وللقاعده تذبحهن. أفهمو , ما في مخرج من الأحداث في سوريا إلا التقسيم , لأنو سوريا رايحه على حرب أهليه طاحنه مدعومه من قوى كبرى لتقسيمها وتقسيم لبنان , وبعد سوريا راح يجي دور ايران , فيقو يا جماعة وحبو بعضكن , لأنو قريباً راح تشوفو حالكن بلا نظام وبلا حريه وبلا كرامي وديموقراطيه, النظام سيرحل إلى طرطوس والأخوان المسلمين سيحكمون دمشق , وانتو راح تتدعوسو تحت الاجرين إذا ما وعيتو لحالكن قبل فوات الأوان.

  4.

المرسل :  

مواطن

بتاريخ :

16/03/2012 12:19:06

التعليق :

الله سوريا وبشار ولي بيقول غير هيك ****

  5.

المرسل :  

بنت من البلد

بتاريخ :

16/03/2012 12:26:31

التعليق :

اني بدي اسال السيد فوزي ابو جبل و كل المعارضة انتوا اكيد عبتحضرو قناة الجزيرة و العربية و اكيد و لا مرة بعد هل احداث تابعتوا قناة سوريا و قناة الدنيا و سمعتوا اعترافات الارهابيين.واني بحب قلك خلصت و انتصر السيدالرئيس بشار الاسد.

  6.

المرسل :  

طالبة سابقة في جامعة دمشق

بتاريخ :

16/03/2012 14:24:53

التعليق :

واضح ان المقال منحاز للمعارضة ،فبالإضافة للدكتور واصف هناك عدد كبير من مؤيدي النظام وهم طبعا مع الاصلاح ولكن بالطريقة السلمية وبالحوار وليس بالقتل ورفض الحوار كما تنتهج الثورة ،وبصفتي طالبة درس في جامعة دمشق أحزن كثيرا لما آلت اليه الأحوال في وطننا الغالي ،لانه من خلال السنوات التي قضيتها في الوطن لم اشعر يوما ان الناس غير سعيدة وتبحث عمن يحررها بالعكس فالنظام كان يقدم الكثير من المساعدة للمواطنين طبعا هناك بعض الإخطاء كما في اي نظام اخر

  7.

المرسل :  

مجد الحلبي

بتاريخ :

16/03/2012 14:51:52

التعليق :

اول شي بمسيكن بالخير وبقول لكل معارض تطلعو كوم جندي سوري عبيموت كل يوم واللي عبيقول علا الانسانيي هذه غزه اقرب روحو شوفو كيف عبيقتلو اللي عبطالبو بالحريي للشعب السوري وبقول روحو دعمو الثوره عند العدو الصهيوني اللي بدو مصلحت الشعب السوري. ههههههه قال اسرائيل بدها مصلحت الشعب السوري هههههههه

  8.

المرسل :  

مواطن عادي

بتاريخ :

16/03/2012 16:47:16

التعليق :

أردت أن أقول لرقم3تبع حبو بعضكون هلي بدو يأتي الناس بكون موظوعي برأيو مش بشد لجهه معيني بعدين منين إستقيت معلوماتك إذا متأكد فيدنا

  9.

المرسل :  

درزيه حره

بتاريخ :

16/03/2012 16:56:55

التعليق :

يا ايها المريض المعلق رقم 3 الا تخجل من نفسك وأنت بهذه الافكار الغبيه والجبانه ولك نحنا بني معروف هيهات منا الهزيمه يا جبان ارجو النشر

  10.

المرسل :  

زكريا

بتاريخ :

16/03/2012 17:15:50

التعليق :

ما يحدث عندنا ليس انقسام بل هو انسحاب تكتيكي للقله من المعارضين فحسب .

  11.

المرسل :  

متابع

بتاريخ :

16/03/2012 17:23:41

التعليق :

هذا المقال يعد من اخر انفاس المعارضه القلائل والمهزومين والمخطئين بالجولان يعني (هوشة الحلي) يا شباب .

  12.

المرسل :  

شبيح قائدنا بشار

بتاريخ :

16/03/2012 17:35:50

التعليق :

سلامي لكل شريف وصاحبببببببببببببب مبدء وطني حر بس بدي قول **** يلي حاسب حالو قوى عضمى كنا قبل نقول شو هالشب ما اقوى قلبو كان الك عز يو كنت تكتب على الحيطان وكان حسب رايي عندك مبدء ويمكن شويه وطنيي بس راحت عليكن انتو المعارضه ما حدى شايلكن من ارضكن يلي مؤيدين الكن صارو يا **** مثل خفافيش اليل يكتبو على الحيطان ويعلقو علم الانتداب على الجبل يا حيففففففففففففف وتنسيق وترتيب لطلعاتهن بس بدي ارجع وقول رجعو لعقلكن ما النا غير سوريا وبشار والنظام وبس

  13.

المرسل :  

أبو علي

بتاريخ :

16/03/2012 17:41:03

التعليق :

إلى صاحب التعليق رقم3 , من يريد الصلاة على النبي:كنت أريد أن أقول إنك الأكثر شطارةً و كفاءةً من كل العراعير الذين أقلقوا راحتنا سلمية سلمية و يتهمون الدولة السورية بقتل مواطنيها و قتل حالها و تدمير البلاد و المؤسسات التي تديرها لكي(تشرشح)الثورة السلمية.اعترف كل ا لمجرمين بجرائمهم و لازال عراعيرنا يقولون النظام قاتل.و الآن جئتنا حضرتك بالخبر اليقين : أن القصد من هذا العصيان هو تقسيم سوريا و لبنان و إيران. و الله صحيح مئة بالمئه. و لكن خوفي أن تقوم تنسيقية بقعاثا باتّهامك بأنك شبّيح. أو أن يخلعك حنا السكران مقالا حوارياً يتهمك هنا بأنك تابع للفرقة الرابعة, شوف: مسؤوليتك على حالك. لي الشرف بأن أطمئنك بأنه مهما تعالى صراخ و عويل العراعير و سيدهم قارون في قطر و بلاد الحرمين الشريفين و معهم إسرائيل مصيرهم إلى البالوعة و إن سوريا انتصرت بشعبها و دستورها و إصلاحاتها و جيشها و قيادتها و مواطنيها البررة في جولانها المحتل و حلفائها المقاومين و الروس و الصينيين.فليستيقظ من غلبه النوم! راحت على من راح.ها هم حماة الديار يكنسون البلاد و ينظفونها من الأقذار و لتمت هيلاري و رايس الصغيره بغيظهما.

  14.

المرسل :  

محايد حقيقي

بتاريخ :

16/03/2012 17:56:56

التعليق :

كلمة حق يجب أن تقال على هذا المنبر الكريم وعلى كل المنابر المحلية.. وهي ايضا انطباعي الشخصي بصفتي محايد يراقب ما يجري منذ بداية الأزمة فقد أستطيع الآن تقييم سلوك من يسمون معارضة في الجولان.. والحقيقة أنهم عبروا عن أنفسهم منذ بداية الأزمة بأخلاقيات عاليه.. لم يقوموا بإغلاق الطرقات أو بالتحريض على الجهة الأخرى.. ولم يقوموا ببث الدعايات المغرضة بدون أي مستند إدانة.. ولم يقوموا بممارسة العنف ضد الاخرين.. ولم يقوموا بتخوين الطرف الاخر.. إن لهم موقفهم من ما يجري في الوطن وهذا حقهم وحق كل إنسان يهمه ما يحدث.. لذلك فإن وضع طرفي الصراع في نفس الخانة فيه غير موضوعي وكفانا تهويش وتحريض ضد فئة من أهلنا لا يحق لأحد التخلص منها بأي طريقة من الطرق.. أرجو أن تتقبلوا صراحتي فأنا بالنهاية شخص محايد بدأ يتعاطف مع المعارضة أخلاقيا وينفر من سلوك ولهجة من يدعون أنهم وحدهم يخافون على الوطن.. أظن أن هناك من أمثالي كثيرين لكنهم يخافون التعبير عن أنفسهم بسبب هذه الهمجية التي وصلت إلى قمتها في مسيرة البالونات إلى الشريط الحدودي

  15.

المرسل :  

ام اسعد

بتاريخ :

16/03/2012 19:18:22

التعليق :

اذا هلي مبينين ومعروفين من الهضبي مع هذه الثوره معناتو اسم الثوره لازم يكون ثورة الجياع وبس

  16.

المرسل :  

جولاني

بتاريخ :

16/03/2012 19:20:20

التعليق :

درزيه حره. معش في دروز بالجولان من ورى لبسكن وتصرفاتكن صرتوا متل الالمان من غير هدوم

  17.

المرسل :  

تل الفخار

بتاريخ :

16/03/2012 19:21:47

التعليق :

ياحيف على هكذا زمن الذي اصبح فيه قلة الوفاء للوطن ودعم التدخل الأجنبي حاله من التفاخر والتبجح بالانسانية الكاذبة والقبول بالجرائم التي يرتكبها المرتزقة بحق الشعب السوري هي حرية والقبول بفتاوي العرعور والقرضاوي هو تشريع ولهؤلاء اقول ان المحافظة على السلم الأهلي هو واجب والدفاع عن الوطن هو واجب ومقاومة التدخل الأجنبي هو واجب ومن يتآمر على وطنه هو خآآآآن ومبروك عليه التنسيقية الاسرائيلية الجديدة رحم الله الشهداء وعاشت سوريا حرة ابية

  18.

المرسل :  

الملك

بتاريخ :

16/03/2012 19:48:15

التعليق :

احبائي ابناء بلدي الوضع صعب والاتي اصعب وما نراه مؤلم لكننا بعيدون عن مسرح الاحداث انا معارض ولكن ارائي لن تغيير هذا النظام القمعي الدكتاتوري ولكن احترم من يؤيده واقدر من يحترم رايي تعالوا نبني مجتمعا محبا يعرف كيف يربي لا يدلل كما نفعل الوطن غالي ولكن بلدي اغلى من الدنيا هيا بنا نربي ابنائنا نعلمهم احترام الاخر حب الاخر التسامح مع الاخر بهذا نكون قد ادينا رسالتنا افدنا الوطن والبلد وزرعنا روح الحرية في اجسادنافالفوضى تؤدي الى الدمار كونو اوفياء مع ذاتكم قبل ان تدافعوا عن سراب زائل لا محالة والله ولي التوكيل

  19.

المرسل :  

بقعاثا

بتاريخ :

16/03/2012 20:24:22

التعليق :

الثورة , الحريه , الكرامه , العزه مصطلحات فائقة الجمال قد تكون الثوره في سوريا بدأت بها لكنها اليوم اشد ما تكون بعيدة عنها, الثورة في سوريا بمفهومها الثوري انتهت مع اطلاق أول رصاصه على الجيش العربي السوري, حتى لو كانت دفاعا عن النفس كما يحلوا للبعض ان يسميه. ما يحدث في سوريا اليوم هو حرب بين مجموعات مسلحه,قد نختلف على تركيبتها" منشقين, سلفيين, جهاديين" وبين الجيش العربي السوري, اما تصوير الجيش انه يواجه مدنيين عزل لا حول لهم ولا قوه فهو استهزاء بالعقول. الثورة السوريه بدأت نقية وسقطت عندما تحولت الى ثورة طائفية وقف خلفها كل عهار العرب , فثورة يدعمها حمد وآل سعود وجعجع والظواهري وريختر والقره لا يمكن لها ان تنتصر.

  20.

المرسل :  

بقعاثا

بتاريخ :

16/03/2012 20:25:32

التعليق :

علم سوريا الحالي (الأحمر من الأعلى والأسود من الأسفل والنجمتين الخضراء) هو علم سوريا هو علم علم الجمهورية العربية المتحدة وترمز النجمتين إلى اتحاد مصر وسوريا أما العلم الذي يرفعه الثوار (الأخضر من الأعلى والأسود من الأسفل و النجوم الثلاثة الحمراء) فهو العلم الذي كان معتمداً أيام الاحتلال الفرنسي لسوريا (وإذا كنت تتابع الدراما السورية التاريخية أيام الاحتلال الفرنسي مثل باب الحارة وأمثالها ستشاهد هذا العلم كثيرا ) والنجوم الثلالثة الحمراء تدل على تقسيمات عرقية كانت تنوي فرنسا تقسيم سوريا إلى ثلاث دويلات على أياي عرقي في 14 أيار من عام 1930 أصدر المفوض السامي للجمهورية الفرنسية في سورية ولبنان المسيو «هنري بونسو» قراراً برقم 3111 يقضي بوضع دستور دولة سورية، وجاء في المادة الرابعة من الباب الأول ما يلي: «يكون العلم السوري على الشكل الآتي: طوله ضعف عرضه، ويقسم إلى ثلاثة ألوان متساوية متوازية، أعلاها الأخضر فالأبيض فالأسود، على أن يحتوي القسم الأبيض منها في خط مستقيم واحد على ثلاثة كواكب حمراء ذات خمسة أشعة». وقد نُشر هذا الدستور في الجريدة الرسمية العدد 12 ملحق تاريخ 30/2/1932 الصفحة 1، ورُفع العلم لأول مرة في سماء سورية في 12 حزيران عام 1932. استمر هذا العلم علماً لسورية حتى إعلان الوحدة بين مصر وسورية، وذلك مروراً بالاستقلال وعهد الانقلابات في سورية، ثم أُعيد اختياره من جديد علماً بعد الانفصال، وذلك حتى انقلاب البعث الذي اختار العلم الشبيه بالحالي لكن ذو ثلاث نجوم تدل على اتحاد سوريا ومصر والعراق (والذي بقي علماً للعراق حتى فترة قريبة عندما استبدلت النجوم الثلاث بعبارة الله أكبر). * المهم في الموضوع: ما دلالات النجوم الثلاث في العلم المسمّى تارةً علم الاستقلال وتارةً علم الانتداب الفرنسي؟ بكلّ اختصار: تُشير النجوم إلى الدويلات التي يتشكل منها الاتحاد السوري، وهي دولة السنة (دمشق حلب، حمص، دير الزور...)، ودولة الدروز (السويداء وجبل العرب) ودولة العلويين (اللاذقية والساحل). بعض المصادر تقوم بتأويل دلالة النجوم تأويلاً مختلفاً، وإذا افترضنا صحّة هذه المصادر سيبقى السؤال: لماذا نختار علماً فُرض على سورية أثناء الانتداب الفرنسي عليها ويدل على تقسيمات عرقية للدولة عوضاً عن العلم الحالي وهو علم الجمهورية العربية المتحدة؟..

  21.

المرسل :  

ادهم

بتاريخ :

16/03/2012 20:41:18

التعليق :

ولعااااااااااااااااااااااااااااات

  22.

المرسل :  

شبيح

بتاريخ :

16/03/2012 20:56:14

التعليق :

وغير 3 ما منختار الله وسوريا وبشار والله محي جيش والله محي جيش

  23.

المرسل :  

معارض

بتاريخ :

16/03/2012 23:49:15

التعليق :

الاخ الشبيح كل الاحترام الك والة يسامحك ببشار ما حدا مشلحك اياة

  24.

المرسل :  

لحاق البوم بيدلك عالخراب

بتاريخ :

17/03/2012 01:38:10

التعليق :

يا جماعه , نصيحة لوجه الله , الغرب قرر تقسيم سوريا , والنظام السوري معه في المخطط , واسرائيل كذلك , وبما أن اسرائيل تريد إقامة دولة درزية لتحمي حدودها الشمالية , فهي تدس بينكم عملاء تهلل وتتطبل للنظام لتظهر الدروز وكأنهم شركاء في قمع السوريين , وعند وصول القضية إلى مجلس الأمن وتقسيم سوريا سيستقل النظام بدولة علوية على الساحل السوري , ويجد الدروز أنفسهم وحيدون ومستهدفون بسبب تأييدهم المفرط للنظام ومساندتهم له , ويصبحون مجبرون على قبول الأمر الواقع والموافقة على إقامة دولة درزية تحت الحماية الإسرائيلية , لأنه ما من يد أخرى ستمتد لمساعدتهم . النظام زائل.. زائل, حرام عليكم , إذا كنتم تحبون سوريا وتريدونها موحدة فاسكتوا على الأقل وفكروا ببلدكم وأهلكم وأولادكم , ولا تنجروا وراء المندسين بينكم . من يحب النظام فدعه يحب النظام , ومن يحب المعارضة دعه يحب المعارضة , والأهم أن تحبوا بعضكم .

  أخبار في الجولان   الجولان في الأخبار   بأقلام جولانيه
  تقارير   مجتمع   مقـالات و آراء
  مقالات اعلانية   صحة وطب   اكتشافات وتكنولوجبا
  فن وادب   رأي دليلك   سياحة وسفر
  زهور واعدة   رياضة   دوري الجولان2010
  زاوية أم محمود   حكاية المثل الشعبي   ريبوتاج دليلك
  زاوية أحبائنا الصغار   من مساهمات الزوار   سياسة