مادة إعلانية

>> دليلك نيوز >> تقارير

السويداء: شريط فيديو مرسل من داعش يؤكد سلامة المخطوفين لدى التنظيم

    13/09/2018بتاريخ :   المصدر:دليلك

نشرت صفحة مختطفات السويداء على صفحتها يوم أمس شريط فيديو مرسل من قبل تنظيم "داعش " الارهابي يؤكد سلامة المختطفات بناءا على طلب من لجنة التفاوض الأصلية بدايتها بالتنسيق مع جميع الأطراف القادرة على تنفيذ بنود أي اتفاق نهائي سيتم تنفيذه.

جاء هذا الشريط ليكون دليلا على جدوى متابعة التفاوض بعد الكم الهائل من الشائعات التي تم بثها عبر وسائل التواصل الاجتماعي عن مصير المختطفات وأبنائهن خلال الفترة الماضية، السيدة المتحدثة باسم المختطفات هي السيدة "رسمية ابو عمار".




هذا الطلب جاء من قبل لجنة التفاوض بعد التعقيدات الحاصلة بالتفاوض وفشلها خمس مرات.

لقد مضت فترة طويلة بعد انهيار الاتفاق الأخير على تحرير مختطفات السويداء وأبنائهن لدى تنظيم داعش الإرهابي، لم يتم نجاح أية جهود خلالها لتحريك الملف بعد أن زادت حدة العناد لدى جميع الأطراف القادرة فعلا على الحل أو التأثير فيه، خصوصا وأن هجوم داعش المعاكس في تلول الصفا قد حدث في ذات الموعد الذي كان من المفترض فيه أن يتم تنفيذ الاتفاق الخامس آنذاك على تحريرهن، الأمر الذي أضعف الثقة لدى باقي أطراف الحل على جدوى المتابعة بالعملية التفاوضية،



انهيار لاتفاقات خمس سابقة يتصدر التنظيم الإرهابي ومشغلوه المسؤولية عنها ، يجب أن تكون مؤشرا للجميع أن الملف يتطلب المزيد من وحدة الصف والتعاون والوعي ، حيث لا فرصة للحل مع الإنقسامات والشقاق ولا تصفية الحسابات السياسية ولا استغلال هذا الملف بأي طريقة كانت أبدا حرصا على سلامة المختطفات أولا، وعلى نجاح العملية برمتها لتحريرهن.

على المستوى الدولي فقد وصلت قضية المختطفات لأعلى المنابر الدولية في الأمم المتحدة ومجلس حقوق الإنسان وكل المنظمات الدولية العاملة في مجالات حل النزاعات وشؤون المرأة والطفل وآثار الحروب على المدنيين وخصوصا تلك التي تناهض استخدام المدنيين في الصراعات العسكرية، لكن كل تلك المذكرات مع أهميتها، قد لا تأتي بنتائج إيجابية سريعة خصوصا مع طرف لا يعترف بكل دول ومنظمات العالم كالتنظيم داعش الارهابي.

وعلى صعيد المفاوضات، فإن الروس وخلافا لكل ما يشاع لم يتدخلوا حتى الساعة بمسار التفاوض أبدا، وفقط انحسر دورهم مؤقتا كطرف ضامن لتنفيذ اتفاق سابق انهار في ذلك الوقت بالإضافة لتفصيلات تفاوض ميداني ساهموا فيها في حينه أيضا كطرف ضامن، ولم يعيدوا الكرّة أبدا حتى يومنا هذا بالرغم من انقطاع المفاوضات وتَعَذُّر فتح الطريق نحو الاتفاق مجددا.ِ

                                                طباعة الصفحة
 
  أخبار في الجولان   الجولان في الأخبار   بأقلام جولانيه
  تقارير   مجتمع   مقـالات و آراء
  مقالات اعلانية   صحة وطب   اكتشافات وتكنولوجبا
  فن وادب   رأي دليلك   سياحة وسفر
  زهور واعدة   رياضة   دوري الجولان2010
  زاوية أم محمود   حكاية المثل الشعبي   ريبوتاج دليلك
  زاوية أحبائنا الصغار   من مساهمات الزوار   سياسة