مادة إعلانية

>> دليلك نيوز >> صحة وطب

"شلاح من إجرك برّااااا".. أمراض عديدة تهاجم منزلك بسبب الحذاء

    06/05/2018بتاريخ :   المصدر:وكالات

"شلاح من إجرك برّااااا" .. جملة تتكرر كثيرًا في كل بيت، إذ يثير أعصاب الأم أن تدخل المنزل بحذائك بعد أن تكون هي قد أجهدت نفسها في تنظيف المنزل دون أن يساعدها أحد أو يشعر بمعاناتها، ثم تأتي أنتَ بكل بساطة لتلطخ البيت بحذائك بكل أنانية.
ولكن ما لا تعرفه أن تلك الأوساخ التي تكون قد نثرتها على سجاد منزلك أو البلاط هي أكبر من مجرد أوساخ أو جملة أمك الغاضبة.

فقد كشفت دراسة بجامعة هيوستن عرضها موقع فوكس نيوز الألماني أن الحذاء الذي ترتديه يحمل أكثر من ٤٢١ ألف نوع من البكتيريا، من ضمنهم والسالمونيلا والبكتيريا المسببة لسرطان القولون وعند الدعس بحذائك داخل المنزل تتكاثر تلك البكتيريا في السجاد.
نعم لا تتعجب، فيمكن لمنزلك أن يحوي تلك الأمراض الخطيرة وأنتَ لا تعرف، أو أن يكون أحد أفراد أسرتك أصيب بإحدى هذه الأمراض بسبب دعسة حذائك اللامبالية.

مادة إعلانية


وتقول خبيرة النظافة العامة الدكتورة ليز أكرلي إن ارتداء الأحذية داخل المنزل قد ينشر بكتيريا تسمى "اشريشيا كولي" والتي غالبا ما توجد في الفضلات البشرية والحيوانية وتنتقل من غرفة لأخرى، وذلك في دراسة حديثة نشرتها صحيفة "دايلي ميل"
و لكن لا تقلق فهذه أقل البكتيريا إضرارًا، إذ أنها تعيش في أمعاء الإنسان والحيوان حياة آمنة لا تسبب المرض؛ باستثناء بعض السلالات منها التي تصيب بالإسهال الحاد المصحوب بالدم أحيانًا والتقيؤ، فضلًا عن أمراض أخرى.

و تضيف الدكتورة ليز أن من ضمن الأشياء الخطيرة التي تحدث هي تتناول قطعة الطعام بعد سقوطها على الأرض، اعتبارًا أن أرض المنزل أكثر نظافة وأمنًا من أرض الشارع أو المطعم.
وبناءً على هذا تنصح آكرلي بعدم المرور على السجاد بالأحذية، لأن ذلك ينقل البكتيريا والجراثيم إلى أصحاب المنزل، ما يضاعف خطر الإصابة بالربو والأكزيما والتهاب الأنف التحسسي الدائم، وفي السياق نصحت الخبيرة بغسل السجاد بين الحين والآخر.

وحسبما أوضحته الدراسة فإن غالبًا ما يشفى البالغون من الأمراض التي تسببها هذه البكتيريا خلال أسبوع واحد، لكن يكون الأمر أكثر خطورة بالنسبة للأطفال وكبار السن، الذين يزيد احتمال اصابتهم بأحد أشكال الفشل الكلوي التي تهدد الحياة.

جدير بالذكر أن هذه البكتيريا تنتقل للأشخاص عبر الماء والأطعمة التي تكون ملوثة بها، وبشكل خاص الخضر النيئة التي لا تنظف بشكل جيدًا، ويعد الخس من أكثر الخضروات التي تحمل هذا النوع من البكتيريا؛ وعادة ما تظهر أعراض الإصابة ببكتيريا "أشريشيا كولي" بعد 3 إلى 4 أيام؛ وهذا لا ينفي إمكانية ظهور الأعراض مباشرة بعد يوم واحد أو حتى بعد أسبوع، وتشمل الأعراض الإسهال الذي يتراوح بين البسيط والشديد المصحوب بالدم، ومغص البطن والغثيان والتقيؤ وفقًا لما نشره موقع "مايو كلينك" الطبي.

                                                طباعة الصفحة
 
  أخبار في الجولان   الجولان في الأخبار   بأقلام جولانيه
  تقارير   مجتمع   مقـالات و آراء
  مقالات اعلانية   صحة وطب   اكتشافات وتكنولوجبا
  فن وادب   رأي دليلك   سياحة وسفر
  زهور واعدة   رياضة   دوري الجولان2010
  زاوية أم محمود   حكاية المثل الشعبي   ريبوتاج دليلك
  زاوية أحبائنا الصغار   من مساهمات الزوار   سياسة