مادة إعلانية

>> دليلك نيوز >> صحة وطب

لهذه الأسباب.. لا تستعمل الهاتف الذكي ليلاً..!

بقلم /الصيدلي زينب نصّار     17/10/2017بتاريخ :   المصدر:الميادين نت

هل تعلم ماذا يمكن أن يتسبب استخدام الهاتف الخليوي من أثار سلبية على عينيك وجهازك العصبي قبل النوم؟ إليك ما يلي.. إضافة إلى بعض النصائح للتنعم بنوم هادىء.

من منّا لا يتفقد هاتفه المحمول قبل النوم؟.
نتفقد الرسائل المتبادلة عبر التطبيقات الحديثة, الملاحظات الواردة من مواقع التواصل الإجتماعي, وأيضاً رسائل البريد الإلكتروني. كل هذا وهاتفك الذكي مُقترن بجهاز البث اللاسلكي ( الواي فاي ) والبعض يقوم بمشاهدة الصور ومقاطع الفيديو المخزنة على هاتفه. هذا الفعل يتكرّر يومياً وأنت مستلقٍ على سريرك وقد أطفأت مصباح غرفتك معتقداً أنك مستعد لأن تخلد للنوم, أنت مخطئ!.

مادة إعلانية


هل تعلم ماذا يمكن أن يتسبب استخدام الهاتف الخليوي من أثار سلبية على عينيك وجهازك العصبي قبل النوم؟ إليك ما يلي:

الألم وإرهاق العين: نتيجة النظر المباشر والتركيز على شاشة الهاتف المضيئة في غرفة معتمة.

الأرق: يؤثر ضوء شاشة الهاتف على مستوى هرمون النوم ( الميلاتونين ) وبالتالي لن تستطيع النوم باكراً.

تلف شبكية العين: فاللّون الأزرق المنبعث من شاشة الهاتف الذكي يسبب التلف والضرر لشبكية العين مع مرور الوقت.

الحالة النفسية: استعمال الهاتف الذكي باستمرار يؤثر سلباً على صحة المُستخدم النفسيّة فيزداد عنده شعور الوحدة وحب العزلة وأيضاً الشعور بالإكتئاب.

تلف الخلايا والأنسجة بسبب البث اللاسلكي: خلصت دراسة بريطانية قامت بها الهيئة البريطانية للإذاعة BBC إلى أن الأشعة الصادرة من جهاز البث اللاسلكي ( WI FI ) تعادل أضعاف الأشعة الصادرة من الهواتف المحمولة ولهذا تأثير سلبي على خلايا المخ والذاكرة خصوصاً لدى الأطفال حديثي الولادة أو الأجنة في طور التكوين. هذا وأكدت الدراسة أن استخدام الكمبيوتر المحمول المُقترن بجهاز البث اللاسلكي قد يسبب انخفاضاً بمعدل الخصوبة لدى الرجال. أي أن الضرر لا يقتصر على الهاتف الذكي!.

كثيراً ما يتذمر الناس من شعورهم بالنعاس وعدم الإكتفاء حتى بـ 8 ساعات من النوم! هم لم يبحثوا جدياً عن الأسباب العلمية التي أدت لشعورهم بالإرهاق والأرق, إضافة إلى وضع الهاتف المحمول بعيداً عنك.

إليك بعض النصائح لتنعم بنوم هادئ:
- الإبتعاد عن تناول المشروبات المنبهة والروحية مساءً.

تجنب تناول وجبة عشاء دسمة, إن شعرت بالجوع قبل النوم إكتف بوجبة طعام خفيفة. لا مانع من تناول الموز, الكرز, الخس, الحليب, الشوفان, الخبز الدافئ المُحمص أو حتى بعض الورقيات كالسبانخ أو الخس, فهذه الأطعمة تساعد على تحفيز الشعور بالإسترخاء لاحتوائها على الماغنسيوم, البوتاسيوم, الميلاتونين وغيرها.
الحمام الدافئ مساءً يساعد على تخفيف الشعور بالأرق والنوم بعمق.

- الإسترخاء قبل النوم لمدة لا تقلّ عن عشر دقائق مهم جداً لمن يعانون من النوم المتقطّع, ومن الأفضل ممارسة بعض الرياضات كاليوغا أو رياضة التأمل.

- قم بتعطيل الأجهزة في هاتفك الخليوي والمسؤولة عن الإقتران بشبكة البث اللاسيكي ( WI FI ) أو البلوتوث, كما يفضل إبقاء جهاز البث اللاسلكي بعيداً عن غرفة النوم وعدم تشغيله خلال فترة النوم أيضاً.
هل يمكنك العيش بدون هاتفك الخليوي؟ بالطبع لا!..

لا يمكنك التخلي عن جهاز قدّم لك خدمة جليلة بتقريب المسافات وتوفير الجهد والمال والوقت, ولكن إحذر من هدر ساعات الليل باستخدامه المتواصل وتقليل ساعات نومك, فالنوم هبة إلهية, سلطان يزيل عن كاهلك مشاق وهموم النهار, يجدد نشاط الذهن ويساهم بحفظ صحتك, كنزك الثمين.

                                                طباعة الصفحة
 
  أخبار في الجولان   الجولان في الأخبار   بأقلام جولانيه
  تقارير   مجتمع   مقـالات و آراء
  مقالات اعلانية   صحة وطب   اكتشافات وتكنولوجبا
  فن وادب   رأي دليلك   سياحة وسفر
  زهور واعدة   رياضة   دوري الجولان2010
  زاوية أم محمود   حكاية المثل الشعبي   ريبوتاج دليلك
  زاوية أحبائنا الصغار   من مساهمات الزوار   سياسة