26/09/2017
مادة إعلانية

الصفحة الرئيسية >> دليلك نيوز >> صحة وطب

الخلود إلى الراحة المطلقة في أوجاع المفاصل

    28/08/2017بتاريخ :   المصدر:الحياة

عندما الاصابة بأوجاع في المفاصل يميل المصاب إلى عدم الحركة في شكل مطلق لفترة طويلة، وهذا يعتبر تصرفاً سيئاً للغاية لأن اللجوء إلى الراحة المطلقة سيؤدي حتماً إلى التأثير في المفصل عينه وفي الأربطة والعضلات المحيطة به، خصوصاً عند الأشخاص الذين دخلوا في رحاب الشيخوخة.

إن عدم الحركة يؤدي إلى قلة استعمال المفصل، ما يتسبب في ضعف الأربطة المحيطة به وفي الإقلال من كفاءة السائل الزلالي والمحفظة الليفية، الأمر الذي قد يشجع على حصول الخلع.

وتتأثر العضلات إلى حد كبير نتيجة عدم الحركة، فهي تضعف، بل تضمر لقلة استعمالها، ما يؤثر في وظيفتها ووظيفة المفصل أيضاً. لقد بينت البحوث أن العضلة أو مجموعة العضلات التي لا تستعمل بانتظام تتدهور قوتها وتتراجع قدرتها على العمل، بل يقل حجمها ويقصر محيطها وتنخفض نسبة الشعيرات الدموية التي تحمل لها الغذاء والماء والهواء، ما يجعلها تصاب بالوهن والضعف والتعب بسرعة قياسية عند ممارسة أي جهد، حتى ولو كان بسيطاً.

أما العظام فهـــي الأخــــرى تتضرر مـــن عدم الحركة، إذ تقل الواردات الدموية إليهـــا، ما يجعلها تنال كميات أقــــل مـــن الثــروة المعدنية، خصوصاً حصتها مــن معدن الكلس، الأمر الذي يؤدي إلى تقهقر الكثافة العظـــمية فتصبح العظام هشة طرية معرضة للإصابة بالكـــسور. إن الحــــركة مهمة جداً للعظام كي تحافظ علـــى صـــلابتها وقوتها لمواجهة الرضوض والإصابات.

وإذا تلازمــت قلة الحركة مع الزيادة في أكل السكريات والشحميات والمشروبات الغنية بالطاقة، فإن الدهون تتكدس في الجسم فيزيد الوزن الذي يصبح عبئاً على كل أعضاء الجسم، بما فيها المفاصل والعظام والعضلات.

                                                طباعة الصفحة
 
  أخبار في الجولان   الجولان في الأخبار   بأقلام جولانيه
  تقارير   مجتمع   مقـالات و آراء
  مقالات اعلانية   صحة وطب   اكتشافات وتكنولوجبا
  فن وادب   رأي دليلك   سياحة وسفر
  زهور واعدة   رياضة   دوري الجولان2010
  زاوية أم محمود   حكاية المثل الشعبي   ريبوتاج دليلك
  زاوية أحبائنا الصغار   من مساهمات الزوار   سياسة