مادة إعلانية

>> دليلك نيوز >> صحة وطب

كيف تعلم بأنك مصاب بانهيار عصبي؟

    27/05/2017بتاريخ :   المصدر:الحياة


يعاني غالبيتنا من ضغط العمل والحياة ذات الإيقاع السريع المليء بالواجبات والمهمات التي يجب أن تُنجز في أوقات محددة، ما يجعلنا نشعر بأننا على وشك الإصابة بانهيار عصبي. فماذا تفعل عند شعورك بذلك؟
أوضح الأستاذ المساعد في علم النفس الطبي بجامعة كولومبيا، إيرين إنغل أن «الانهيار العصبي» ليس مصطلحاً طبياً كما لا يعتبر مرضاً عقلياً إلا أن ذلك لا يعني أنه ليس مسألة خطيرة. وعلى ضوء ذلك نشر موقع Time سبعة علامات تُنذر الشخص بإصابته بانهيار عصبي.
وأضاف إنغل أن الأعراض تختلف من شخص إلى آخر، «فكل شخص يملك جسداً وعقلاً مختلفين وفقاً للضغط الذي يتعرض له، سواء كان إرهاقاً نفسياً أو مشاكل مالية».

- أعراض القلق والاكتئاب
وقال إنغل: «قد يشعر الشخص عادة بالقلق والإجهاد بسبب ضغوط مستمرة تجعله يرغب في الانفجار والبكاء، كما قد يعاني البعض من قلة احترام الذات والشعور بالذنب».

- النوم أكثر من اللازم أو أقل من اللازم
يُعتبر أي تغيير في عادات النوم علامة تحذير أخرى على الإصابة بانهيار عصبي. ووفقاً لإنغل، فإن «البشر يلجأون إلى النوم للهروب من الواقع المليء بالمشاكل»، إلا أن بعضهم قد يصاب بالأرق.

- إعياء
يمكن للتعب الشديد أيضاً أن يؤدي إلى الانهيار العصبي، فيشعر الجسم بضعف شديد ويفقد الرغبة في القيام بأي شيء.

تغييرات في الشهية
وأشار إنغل إلى أن الإفراط المفاجئ في الأكل أو فقد الشهية عامل واضع على الإصابة بانهيار عصبي، إذ يعمل هرمون التوتر «الكورتيزول» على منح الرغبة الشديدة في تناول نسبة عالية من الدهون والأطعمة الغنية بالسكر.

- آلام جسدية
بالنسبة لبعض الأشخاص، فإن العوامل قد تتخذ مجرى آخر كأن يعاني الشخص الذي يوشك على الإصابة بانهيار عصبي من مشاكل في الهضم وآلام في المعدة وصداع وإسهال أو إمساك.

- ضباب الدماغ
يصبح الشخص غير قادرٍ على التركيز أو التفكير بوضوح، كما أن ذلك قد يمتد إلى الشعور بالارتباك وفقدان الذاكرة.

- صعوبة في التنفس
عند مواجهة صعوبة في التنفس، فمن الضروري معالجة جذور المشكلة خصوصاً وأن صعوبة التنفس قد تؤدي إلى كل العلامات السابقة، لذلك من الضروري إبطاء عملية التنفس لإرخاء الأعصاب.

ماذا يمكن أن تفعل في حال إصابتك بانهيار عصبي؟
من أجل تجنب الإصابة بانهيار عصبي، يجب على الشخص أن يتبع نمطاً صحياً وإدخال نشاطات مختلفة مثل الهوايات المفضلة التي تساعدك على الاسترخاء أو التحدث مع أفراد العائلة أو الأشخاص المقربين، كما يمكن طلب المساعدة من معالج نفساني أو أخصائي اجتماعي من أجل تحديد الأولويات.

                                                طباعة الصفحة
 
  أخبار في الجولان   الجولان في الأخبار   بأقلام جولانيه
  تقارير   مجتمع   مقـالات و آراء
  مقالات اعلانية   صحة وطب   اكتشافات وتكنولوجبا
  فن وادب   رأي دليلك   سياحة وسفر
  زهور واعدة   رياضة   دوري الجولان2010
  زاوية أم محمود   حكاية المثل الشعبي   ريبوتاج دليلك
  زاوية أحبائنا الصغار   من مساهمات الزوار   سياسة